سحــــر الأميـــــــرات
عزيزي الزائر / عزيزتي الزائرة ان اردت التصفح فأهلاً و مرحباً بك
او التسجيل ان اردت ان تشرفنا بالانضمام الي اسرة مملكتنا
علماً بأن التسجيل للنساء فقط
شكرا

ادارة المنتدي
 


منتدى نسائى لكل ما يهم و يشغل المرأة العربية وحواء معنا دائماً على القمة
 
الرئيسيةسحر المنتدياتبحـثالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
للعلا أسمو
o.O أميــ متميزة ــرة O.o
o.O  أميــ متميزة ــرة   O.o
avatar

سحرك انهارده :

رسالة mms

مساهماتى : 132




مُساهمةموضوع: حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي   8/10/2011, 6:14 pm





  • حسن الخلق بين المسلمين
  • الشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي
  • من محاضرة: مقومات المجتمع المسلم



هناك
مقوم آخر مهم من مقومات المجتمع المسلم وهو حسن الخلق بين المسلمين، ونحن
طلبة العلم أحوج ما نكون إلى حسن الخلق، فقد كان صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ
وَسَلَّمَ كما وصفته أم المؤمنين عائشة : {كان خلقه القرآن }، وكما قال صلى الله عليه وسلم وكفى بذلك فضلاً: {إن الرجل ليبلغ درجة الصائم القائم بحسن خلقه }
فبحسن الخلق مع الأخ، والزوجة، والابن، ومع الصديق، والعدو يبلغون تلك
الدرجة العظيمة، حتى كان كثير من الناس من العصاة والفجار والفساق يرون من
حسن خلق الصحابة رضوان الله تبارك وتعالى عليهم ومن بَعَدهُم ما يجعل
قلوبهم ترق وتلين ويتركون ما كانوا عليه من الفسق والفجور، وهذا كثيرٌ جداً
في عهد الصحابة والتابعين رضوان الله تعالى عليهم أجمعين.ومنها قصة صلة بن أشيم
رضي الله تعالى عنه -وهو من التابعين-، لما كان يذهب إلى الصحراء في الليل
ويمر بشباب يلهون ويعبثون -مثل ما نرى الشباب هذه الأيام في الكازينوهات
والملاعب- في الليل، فقال: [[إن قوماً -يضرب لهم مثلاً وهو يمشي- كانوا مسافرين قضوا الليل في اللعب وغفلوا في النهار فأنى يدركون الطريق أو فأنى يصلون ]]
يضرب لهم المثل أول الليل ويمشي، وفي اليوم الثاني قال أحدهم: والله إنه
ليريدنا ويعنينا، ويقول لنا: نحن أمامنا طريق، وأمامنا سفر وهو الانتقال
إلى الدار الآخرة، ومع ذلك نضيع هذه الأوقات، فأفاقوا من غفلتهم، وكانوا
قرابة العشرين شاباً فأصبحوا من خيار شباب الإسلام.لقد استيقظوا بحسن الخلق في الدعوة، وبحسن التعامل وبالرفق، وبعض المحدثين كما يُذكر عن شعبة رضي الله تعالى عنه، وهو الإمام المحدث المشهور الثقة، الذي قال عنه الإمام أحمد بن حنبل
رحمه الله : 'كان أمةً وحده في هذا العلم'، كان ماراً في طريق مجتازاً
يحيط به طلاب العلم من كل جهة ويحتفون به، فخرج رجلٌ من شرار الناس، من
الفساق -كما هم في كل زمان ومكان- فقال: من هذا؟ احتقاراً له، قالوا: هذا شعبة المحدث، قال: محدث! قالوا: نعم، فأمسك بتلابيبه، وقال: حدثني استهزاءً وسخريةً .فأراد
طلابه أن يبطشوا به؛ وكان موقفاً حرجاً، رجل عليه أمارات الفسق وليس به من
سمات الخير شيء، وبكل هذه الوقاحة ويعرض له في الطريق ويقبض عليه، حدثني
حدثني، فأراد أن ينفلت منه، فقال: لست من أهل هذا العلم، فقال: لا إلا أن
تحدثني، فقال : حدثنا فلان عن فلان عن رسول الله صَلَّى اللهُ عَلَيْهِ
وَسَلَّمَ أنه قال: {إذا لم تستح فاصنع ما شئت } فوقع في قلب الرجل موقعاً عظيماً، وعرف أنها موعظة له، وليس مجرد تحديث.فعاد
إلى بيته وبدأ يغير حاله، فقال: والله لا بد أن أغير حالي، والله لقد
حدثني حديثاً عظيماً، والله لأستحين من الله، ثم عقد العزم وتاب واستغفر
الله -سُبْحَانَهُ وَتَعَالَى- وأناب ورحل إلى مالك رضي الله تعالى عنه، وأصبح من كبار المحدثين، ثم كان يقول ما رويت عن شعبة إلا هذا الحديث، وبقيت روايته عن مالك وأصحابه رضي الله تعالى عنهم.أقول:
إن هناك نماذج لحسن الخلق في الدعوة والصبر، والتحمل، ونجد -والحمد لله-
حسن الخلق بين الشباب المسلم، وإن كان بحاجة إلى أن نحث عليه، لكن قد
نفتقده مع غيرهم، فأحسنوا وارفقوا حتى بأهل الفسق والفجور، واصبروا
وتحملوا، وأبشروا بالعاقبة بإذن الله -تبارك وتعالى-، قال تعالى: فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُولُوا الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ [الأحقاف:35]، ولهذا قال عباد الله المرسلون لأممهم وَلَنَصْبِرَنَّ عَلَى مَا آذَيْتُمُونَا [إبراهيم:12] توعدوهم بالأذى فوعدوهم بالصبر .




فحسن الخلق -أيها الإخوة- من أعظم المقومات كما قال الشاعر:
وإنما الأمم الأخلاق ما بقيت فإن همُ ذهبت أخلاقهم ذهبوا
ومن أعظم ذلك حسن الخلق مع المدعوين، ومقابلة إساءتهم بالإحسان، ومقابلة أذاهم بالصبر والتحمل كما أوصى العبد الحكيم ابنه يَا
بُنَيَّ أَقِمِ الصَّلاةَ وَأْمُرْ بِالْمَعْرُوفِ وَانْهَ عَنِ
الْمُنْكَرِ وَاصْبِرْ عَلَى مَا أَصَابَكَ إِنَّ ذَلِكَ مِنْ عَزْمِ
الْأُمُورِ [لقمان:17].والحمد لله رب العالمين.


المصدر:موقع الشيخ سفر الحوالي

جميع الحقوق محفوظة لدينا الموضوعالأصلي : حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي  المصدر : سحـر الأميـرات  الكاتب:  للعلا أسمو


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 

حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

خدمات الموضوع
 KonuEtiketleri كلمات دليليه
حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي , حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي , حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي ,حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي ,حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي , حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي
 KonuLinki رابط الموضوع
 Konu BBCode BBCode
 KonuHTML Kodu HTMLcode
إذا وجدت وصلات لاتعمل في الموضوع او أن الموضوع [ حسن الخلق بين المسلمين للشيخ الدكتور سفر بن عبدالرحمن الحوالي ] مخالف ,, من فضلك راسل الإدارة من هنا
صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
سحــــر الأميـــــــرات :: ** & القصـــــور الإســـــــلامية&** :: القصر الإسلامى العام-
المواضيع الأخيرة
المواضيع الأكثر شعبية
السقف المعلق .. اصنعيه بنفسك فى خطوات معدوده
خلفيات وردية جميلة
ادهنى منزلك بنفسك طريقة دهان الحوائط بمنتهى السهولة بالصور
اخبار المذنب الينين و ماذا سيحدث يوم 26
الملف الطبى الشامل لكل امراض الأطفال بالصور
احسن الطرق لتعقيم رضاعة الطفل
صور بنات حلوين
السنن والرواتب
ديكور حفلات أعياد ميلاد الأطفال لهذا الصيف
احداث يوم 26 اكاذيب خالية من الصحه
free counters

Alexa Certified Traffic Ranking for http://sehr-alamirat.a7larab.net